محليات

تعطل تصدير “الأغنام الاسترالية” إلى الكويت

بعد تعليق الترخيص الثاني للمصدر

تم تعليق رخصة تصدير ثانية لأحد أكبر المصدري للأغنام الاسترالية إلى الكويت والشرق الأوسط من قبل وزارة الزراعة الإسترالية.

حيث تم تعليق ترخيص شركة إيمانويل للصادرات في وقت سابق من هذا العام بسبب مخالفات رعاية الحيوانات.

وكانت سفينتها “الشويخ” تنتظر الموافقة على نقل أكثر من ٤٠ ألف رأس من الأغنام إلى الكويت *لكن الشركة الشقيقة “إمس ريفي” فقدت تصريحها مؤقتا.

وتم رفض الترخيص لأن الشركة اعتبرت “كياناً مرتبطاً” بشركة إيمانويل للصادرات، التي سبق أن أوقف ترخيصها بسبب مخالفات تتعلق برعاية الحيوانات.

وكان هناك غضب عام بعد ظهور صور من الأغنام في وقت سابق من هذا العام على إحدى سفن إيمانويل للتصدير إلى الشرق الأوسط، وهي تموت بسبب الإجهاد الحراري وتغرق في فضلاتها.

ولقي أكثر من ٢٠٠٠ رأس من الأغنام حتفهم في تلك الرحلة, وأثار الحادث تقييماً حكوميا للتجارة.

و كانت “مجموعة الحيوانات في أستراليا” تخطط للحصول على أمر قضائي بوقف إرسال شحنة جديدة من الأغنام إلى الشرق الأوسط, إذا كانت الإدارة قد منحت تصريحا للإدارة البيئية الريفية.

وقد رست سفينة الشويخ في ميناء فريمانتل و كانت تنتظر الموافقة على نقل أكثر من ٤٠٠٠ من الأغنام إلى الكويت. ومن المتوقع أن تتبع ذلك شحنة أصغر إلى الإمارات العربية المتحدة.

وقالت الوزارة انها لم تتمكن من الدخول فى تفاصيل حول التعليق المؤقت بسبب التحقيقات الجارية.

وقالت الوزارة فى بيان نشر ليلة امس ان الغنم الذى سيتم تصديره ظل فى مساحة مخصصة للأغنام.

وقال البيان ان” الخراف تم تفتيشها من قبل الأطباء البيطريين بالوزارة وهم فى صحة جيدة ورعايتهم جيدة”.

“و تظل الترتيبات المتعلقة بهذه الحيوانات من مسؤولية المصدر”.

“و المصدرون مسؤولون أيضا عن ضمان استيفائهم لجميع متطلبات رعاية الحيوان المفروضة بموجب قانون الكومنولث و قانون الدولة”.

واصدرت شركة ايمانويل للتصدير بيانا قالت فيه انها” ستتعاون بشكل كامل” مع وزارة الزراعة فى استعراضها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق