غير مصنف

5 أسماك غنية بأوميغا3

توصي الدراسات بضرورة تناول الأسماك مرتين في الأسبوع، حيث تحتوي الأسماك على بروتين منخفض السعرات الحرارية والدهون والكوليسترول اكثر من اللحوم الحمراء، والأهم أن الأسماك غنية بأحماض أوميغا3 الدهنية، التي لا ينتجها الجسم والمفيدة لصحة القلب والشرايين والدماغ والوقاية من الالتهابات، في ما يلي أفضل 5 أسماك غنية بأوميغا 3.

السلمون

السلمون من الأسماك الدهنية المفيدة لصحة القلب، يحتوي السلمون على كميات عالية من أحماض أوميغا3 الدهنية، كما أنه يحتوي على EPA بالإضافة إلى DHA وهما نوعان من أحماض أوميغا3 المهمة للوظائف الإدراكية ونمو الدماغ، ويوصى الرجال باستهلاك ما لا يقل من 1600 ملليغرام من أوميغا3، بينما توصى النساء بما لا يقل عن 1100 ملليغرام من أوميغا3.
والسلمون يصنف من الأسماك متوسطة الزئبق، ويجب التنبه إلى أن سمكة السلمون كلما كبرت ازدادت كمية الزئبق فيها، لذا يجب الحذر من استهلاك سمك السلمون المزروع، ويفضل عليه السلمون البحري، كما يمكن تناول سمك السلمون المعلب مرتين في الأسبوع.

التونة

تعتبر اسماك التونة من المصادر الممتازة لأحماض أوميغا3 الدهنية، والتونة المعلبة تمثل بديلا شعبيا جيدا حيث إنها تعتبر مصدرا سريعا ورخيصا للبروتين قليل الدسم، وغنية بالفيتامينات B12 وD والكالسيوم والحديد.
ولأن أسماك التونة من الأسماك التي تتعرض للزئبق، فينبغي على الحوامل والمرضعات والأطفال الصغار الحد من استهلاكها أكثر من مرة أسبوعيا، والوضع في الاعتبار أن التونة المعلبة تكون عالية الصوديوم، لذلك فالأفضل البحث عن أنواع منخفضة الصوديوم.

السردين

سمك السردين الصغير غير مكلف مما يجعله في العديد من قوائم الأطعمة الممتازة، ويحتوي السردين على مستويات عالية من أوميغا3، كما أنه أحد الأطعمة القليلة جدًا التي تحتوي على نسبة عالية من فيتامين D، وتنصح جمعية القلب الأميركية بتناول بالسردين للحد من مخاطر أمراض القلب.
ويصنف السردين كسمك منخفض جداً بالزئبق، وبما أن سمك السردين المعبأ بالملح يحتوي على مستويات عالية من الصوديوم، لذا يفضل البحث عن علامات تحتوي على نسبة صوديوم منخفضة، او تضع إشارة «لا يوجد ملح مضاف».

السلور

على الرغم من ان سمك السلور الذي ينتمي إلى فصيلة سمك القرموط من الأسماك الرخيصة، فانه يحتوي على مستويات عالية من أحماض أوميغا3 المفيدة، وهو ما يجعله يسهم في الوقاية من بعض أنواع السرطان، وفي انخفاض ضغط الدم كما أنه مفيد لصحة القلب.
ووفقًا لجمعية الحمل الأميركية يحتوي سمك السلور على كميات منخفضة جدًا من الزئبق، مما يجعله اختيارًا جيدًا أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية طالما تم تناوله باعتدال.

الماكريل

تضم أسماك الماكريل أنواعا كثيرة، ويحتوي سمك الماكريل على كثير من العناصر الغذائية المفيدة، حيث يضم كثيرا من الفيتامينات والمعادن والأحماض الدهنية مثل أوميغا3، وتوصي جمعية القلب الأميركية باستهلاك الماكريل للحد من مخاطر أمراض القلب.
ورغم ما يتمتع به الماكريل من فوائد غذائية، فان بعض أنواع الماكريل تحتوي على نسبة عالية من الزئبق، ولذا يحذر المتخصصون من تناوله من قبل الحوامل والمرضعات إلا بعد استشارة الطبيب المختص.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق